التعديلات الدستورية .. عفوًا أقصد الكوكو واوا

اليوم هو يوم الاستفتاء على تعديل 34 مادة من مواد الدستور المصري ولم أقرأ النصوص المقترحة من جهة رسمية بعد. بحثت وبحثت وأعياني البحث ووجدت مجهودات فردية من كتاب وصحفيين وحتى أفراد عاديين من خلال مشاركاتهم في منتديات للحوار على الإنترنت. لم يرضيني ذلك وقلت لنفسي لابد أن تلك التعديلات منشورة في مكان ما. إذهب إلى موقع جريدة الأهرام على الإنترنت وبالتأكيد سوف تجد نصوص التعديلات هناك، فاليوم هو يوم الاستفتاء ومن المناسب جدًا أن تنشر التعديلات اليوم على الأقل. ذهبت وقلبت جميع الصفحات ولكن بدون جدوى. قلت طيب أذهب إلى موقع جريدة الأخبار، وكانت مثل شقيقتها الكبرى؛ لاشيء. كل ما وجدته هناك هو دعوة السيد الرئيس، الجميل المبتسم أبو ضحكة جنان، للشعب، الأهبل العبيط أبو ريالة، للتوجه إلى صناديق الاقتراع للقيام بواجبهم كمواطنين ظرفاء والتصويت على التعديلات. التعديلات التي لم يعرفها ولم يقرأها أحد. لمعت فكرة مفاجئة في رأسي، وتوجهت على إثر ذلك إلى الموقع الرسمي للحزب الوطني الديمقراطي على شبكة الإنطرنط، عفوًا شبكة الإنترنت. ولما كان رئيس الحزب هو من تقدم بمقترح تعديل الدستور، فلا بد أن يكون لدى الحزب نسخة من التعديلات في صورتها النهائية حتى يتعرف اعضاء الحزب من المواطنين على الإنجاز الذي قام به الحزب ورئيسه. هذا ما توقته على الأقل. فلو كنت أنا مثلاً حاشى لله رئيسًا لمصر ورئيسًا للحزب الحاكم واقترحت تعديلاً على الدستور واليوم هو يوم تصويت الشعب على هذه المواد الدستورية، فمن المتوقع أن يكون الحزب متحمسًا لهذه التعديلات وفخورًا بها ويتم وضعهها على صدر موقعه الألكترونيز ولكن يا سيادة هذا لم يحدث. جل ما وجدته على صفحة الحزب الوطني الديمقراطي هو مقالات لمجموعة من المطبلين مليئة بشعر الغزل في التعديلات الدستورية التي لا يعرفها أحد. ولكن انتظر قليلاً… نعم هناك… أنظر في أسفل الصفحة … ها هي ضالتي. في أسفل الصفحة تجد وصلة وبجوارها صورة أنيقة لما يتبين لاحقًا أنه إصدار من الهيئة العامة للإستعلامات يسمى “دليل المواطن للإستفتاء على التعديلات الدستورية”. يا الله… الحمد لله… سامحني يا رب. فتحت الدليل… ولقيت قائمة بالمواد والفقرات المطلوب التصويت على تعديلها. ولكنها مجرد عناوين للفقرات والمواد. النص غير موجود. قلبت جميع صفحات الدليل بلا جدوى. اكتشفت أن الديليل مجرد كتيب لبيان وتفصيل عملية التصويت. مهلاً…. هناك يوجد سطر مكتوب بخط صغير “لقراءة النص الكامل للدستور والتعديلات المقترحة، يرجى زيارة موقع الهيئة العامة للإستعلامات constitution.sis.gov.eg”. رأيتم؟ النص الكامل موجود ومتاح “للجميع” على الإنترنت.

 

أليست هذه مهزلة؟ كم من الشعب المصري في القرى والنجوع لديه اتصال بالإنترنت وصدف أن دخل على موقع الهيئة ليقرأ التعديلات المقترحة؟ نحن الآن صباح يوم الاستفتاء على التعديلات والحزب الوطني لدية دليل يسمى “سبر الأغوار في روائع الملاحم العنترية …. دليل المواطن المحتار للإستفتاء على التعديلات الدستورية” ليقول للمواطن اذهب إلى الإنترنت لتقرأ التعديلات. بالضبط كأن تقول لحمادة ابن الجيران روح يا حمادة افتح الحلمبوحة وهاتلنا 3 كوكو واوا.

 

على ماذا سوف يصوت المصريون إذن؟

3 تعليقات

  1. أنت شفت العاشرة مساءأ؟؟؟؟
    مواطنة انتخب علشان تقف جنبهم يمكن يقفوا جنبنا و يرخصوا الأسعار
    و واحدة تانية قالت طالما الريس مبارك قال التعديلات دى كويسة …

    لا تعليق

  2. اخي الغالي

    اشكرك على زيارتك الكريمة لمدونتي

    وارجو منك اتعي دائما ان هذا النظام الفاسد لا يهمه الا حماية مصالحة الشخصية وبلا اى اعتبار لمصلحة هذا الوطن …

    اما عن مهزلة التعديلات فهي الجزء الاجدد من مسلسل تدمير هذا البلد …

    تحياتي اخي الغالي

  3. بلا وكسه طبيعى انهم يداروه هيبينوا الامله يعنى لازم يداروه عشان الناس تفضل على عماها كده و لا انت عاوز بعيد الشر الناس تفهم

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: